باب فرعى » فالكه يلجأ إلى محكمة التحكيم الرياضي لاستئناف إيقافه

الثلاثاء 14 مارس 2017 - 10:21 صباحا

لوزان، 14 مارس 2017 - أعلنت محكمة التحكيم الرياضي أن الأمين العام السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم الفرنسي جيروم فالكه لجأ اليها لاستئناف قرار إيقافه 10 أعوام من قبل الهيئة الكروية العالمية.
وقالت المحكمة "تقدم جيروم فالك باستئناف لدى محكمة التحكيم الرياضي بخصوص قرار الفيفا إيقافه لمدة 10 أعوام ويتمنى رفع هذه العقوبة نهائياً".
وكانت الغرفة القضائية التابعة للجنة الاخلاق المستقلة في الاتحاد اصدرت في 16 شباط/فبراير 2016 قراراً بإيقاف فالك (56 عاماً)، مدير التسويق في الفيفا قبل تسلمه منصب الأمين العام، لمدة 12 عاماً عن ممارسة اي نشاط مرتبط بكرة القدم، ثم قلصت العقوبة الى 10 أعوام.
واستبعد فالكه، المساعد السابق للرئيس السابق للفيفا السويسري جوزيف بلاتر الموقوف أيضاً (8 أعوام قلصت إلى 6 أعوام بعد الاستئناف)، من منصبه في الاتحاد الدولي في 17 ايلول/سبتمبر 2015 بسبب قضية بيع تذاكر مونديال 2014 في السوق السوداء، قبل أن تتم إقالته في 14 كانون الثاني/يناير 2016.
وقال الأمين العام للمحكمة ماتيو ريب لوكالة فرانس برس "مبدئياً، سيستغرق الإجراء بين 4 و5 أشهر"، مضيفاً أن مدة الإجراء "من الصعب تقديرها في هذه المرحلة".
وفتح أيضاً إجراء قضائي في آذار/مارس 2016 بحق فالك الذي عمل صحافياً في السابق مع قناة "كنال بلوس" الفرنسية، من طرف القضاء السويسري لتورطه على الخصوص في قضية إعادة بيع تذاكر مونديال 2014.
وفي هذا الإطار أعلنت وزارة العدل السويسرية في آذار/مارس الماضي قيامها بعمليات تفتيش وجلسات استماع لفالك، دون أن يتم توقيفه على أثرها.
وأوضحت الوزارة أنها فتحت الإجراء القضائي بناء على شكاوى جنائية باتهامات وجهت للفرنسي لها علاقة بالتحقيقات التي أجرتها لجنة الأخلاق التابعة للفيفا.
وكان فالك مقرباً جداً ولسنوات عدة من بلاتر الذي اكدت المحكمة في كانون الاول/ديسمبر قرار الفيفا إيقافه لمدة 6 سنوات بسبب دفعة مثيرة للجدل بقيمة مليوني فرنك سويسري (1,8 مليون يورو) للفرنسي ميشال بلاتيني.
في المقابل، لجأ بلاتيني الرئيس السابق للاتحاد الاوروبي والذي قلصت محكمة التحكيم الرياضي عقوبة إيقافه إلى 4 سنوات، إلى المحكمة الاتحادية في لوزان في تشرين الأول/أكتوبر الماضي لاستئناف عقوبته. وينتظر أن يصدر القرار قريباً.
كما فتح الاتحاد الدولي في أيلول/سبتمبر تحقيقا آخر للاشتباه في "تضارب المصالح" و"الفساد" ضد بلاتر، فالكه والالماني ماركوس كاتنر، المدير المالي السابق الذي أصبح بعد ذلك أميناً عاماً.
ويتهم الرجال الثلاثة بتقاسم مبلغ 80 مليون دولار (نحو 75,5 مليون يورو) مكافآت وزيادة الرواتب "في جهد منسق من أجل الثراء الشخصي" بحسب الفيفا.

أضف تعليق

تعليقات القراء

» معرض الفيديوهات المزيد


» اقسام القارات

» أخبار الرياضة من الصحف المزيد

» التصويت

فكرة تعريب موقع الإتحاد الدولي للصحافة الرياضية
  • ممتازة
  • جيدة
  • معقولة


» شركائنا

IOC

اللجنة الأوليمبية الدولية

FIFA

الإتحاد الدولي لكرة القدم

CGF

اتحاد ألعاب الكومنولث

IAAF

الرابطة الدولية لاتحادات ألعاب القوى

FIBA

الاتحاد الدولي لكرة السلة

aaaaaaa

aaaaaaaa

ee

eeeee